رامون دياز.. “طموح كبير لتحطيم الأرقام القياسية”

رامون دياز. صرح دياز المدير الفني للهلال السعودي، بأنه يتمنى أن يحطم كل الأرقام القياسية مع الزعيم في الموسم الحاري. بالتأكيد، كان هذا الكلام، خلال تصريحات صحفية، وأكد فيها أن طموحاته بلا حدود ويريد أن يفوز بكل البطولات وكل المباريات. أيضا، أشار إلى أن فريقه حقق 11 انتصارًا متتاليًا ولن ينظر إلى الخلف وسيبحث عن مزيد من الانتصارات في الفترة القادمة. وأكد، أنه جاء إلى السعودي لكي يحطم كل الأرقام القياسية رفقة الهلال. وحقق الهلال السعودي فوزا هزيلا على نادي استقلال دوشنبه الطاجيكستاني بهدف نظيف ضمن منافسات آسيا.

رامون دياز

رامون دياز يستهدف أن يزيح المدربين البرازيلي باكيتا والبلجيكي إيريك جيرتيس، من على رأس قائمة أصحاب أطول سلسلة انتصارات متتالية في تاريخ النادي. للتوضيح، فغن مباراة واحدة تفصله عن جيرتيس الذي قام بتحقيق 12 فوز متتالي في موسم 2009-2010. أيضا، يفصله انتصاران حتى يعادل صاحب المركز الأول البرازيلي باكتيا، الذي حقق الفوز في 13 مناسبة متتالية في موسم 2004-2005.

ولدى دياز 11 انتصارا متتاليا، وإذا استطاع أن يواصل انتصاراته في دور المجموعات فإنه سيحطم كل الأرقام القياسية. ويحتاج إلى الفوز في مباريات الإياب ضد استقلال دوشنبه الطاجيكي، والشارقة الإماراتي والريان من قطر. علاوة على ذلك، تولى المدير الفني الأرجنتيني، مهمة تدريب فريق الهلال، بعد نهاية كأس العالم للأندية في فبراير، وقاد الفريق في 11 مواجهة، فاز فيها دون أي يتعادل أو يخسر. ومن ثم، فقد حقق أفضل انطلاقة له بتاريخه التدريبي.

رامون دياز
رامون دياز

دياز، استطاع تحقيق الفوز على كل الفرق خلال 3 مسابقات مختلفة؛ بواقع 6 انتصارات بالدوري على الشباب والحزم والنصر والرائد والاتحاد والأهلي. كما تجاوز عقبة النصر في ربع النهائي، ثم الشباب في نصف النهائي في كأس الملك. وسيلتقي الفيحاء في نهائي البطولة. أيضا، حقق المدير الفني الأرجنتيني، العلامة الكاملة في دور المجموعات، بـ3 انتصارات على الشارقة الإماراتي والريان القطري واستقلال الطاجيكي.

الهلال فقد فرصة تاريخية

تحت قيادة رامون دياز، استطاع نادي الهلال تسجيل 28 هدفا في 11 مبارا، مقابل 6 أهداف سكنت شباكه. بالإضافة إلى ذلك، فقد خرج بشباك نظيفة في 6 مباريات. ويقود المدير الفني الأرجنتيني الفريق السعودي للمرة الثانية، بعدما كانت الولاية الأولى بين موسمي 2016-2017 و2017-2018 حقق خلالها الفوز بطولتي الدوري والكأس ووصل لنهائي آسيا وخسره. وفي نهاية الولاية الأولى، تعرض للإقالة بسبب تراجع النتائج.

رامون دياز
رامون دياز

واعتبر دياز، ان الزعيم فقد تاريخية لكي يحقق الفوز بنتيجة عريضة على استقلال دوشنبه الطاجيكستاني ضمن منافسات الجولة الثالثة بدور المجموعات لدوري أبطال آسيا. وكان هذا الحديث، في المؤتمر الصحفي الذي  أعقب المباراة. وأشار، إلى أن التوفيق غاب عن لاعبيه في الشوط الأول للمباراة. وكان التسرع سيد الموقف، لكنهم استطاعوا الاستحواذ على المباراة، وخلقوا فرصا كثير.

وأكد، أن النتيجة لا تعكس واقع المباراة. ولفت إلى أن لاعبيه ذوي مستوى عالي وأن أي مدرب يحلم بقيادته. وشدد على أن تحقيق 11 انتصار أمر رائع للغاية، كنه لن يكتفِ بهذا القدر وسيحاول الفوز بكل المباريات المتبقية من الموسم لتحقيق الأرقام القياسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى