رسميا .. 1563.5 مليون ريال قيمة خسائر شركة المراعي

شهدت شركة المراعي خسائر قاسية بنهاية العام الماضي. حيث، إن الشركة المشتغلة في إنتاج الألبان الطازجة ومشتقاتها جرى تقدير خسائرها بنحو 1563.5 مليون ريال في نهاية 2021. وبالتالي، فإن النسبة بلغت نحو 21%. وذلك بالمقارنة مع أرباح 1984.4 مليون ريال جرى خلال في الفترة ذاتها من سنة 2020. وفي غضون ذلك، صرحت بأن سبب انخفاض الأرباح يرجع إلى عدة عوامل.

خسائر شركة المراعي

انخفض إجمالي الربح 8.6%، نتيجة اللتعديلات الهيكلية ذات الصلة بتقليل الدعم. وأوضحت الشركة في بيان رسمي، أن اول تدعيل متصل بخفض الدعم مدفوعًا بعدم وجود إعانات لعام 2021م على منتجات الذرة والصويا. ومن ثم، فإنها لم تستفد من تداخل الإعانات في قطاع الدواجن في 2020م.

ولكن، كان التعديل الثاني متعلقا بالتغير في كميات البرسيم المستهلكة بنسبة استيراد 100%. علاوة على ذلك، فقد زادت مصروفات البيع والتوزيع بـ 28.4 مليون ريال. بمعنى أخر، أن المعدل هو 1.1% أقل من نمو الإيرادات بسبب التحكم القوي في التكاليف. أيضا، ارتفعت المصاريف العمومية والإدارية بـ8.4 مليون ريال وبمعدل 2.0% تماشيا مع النمو التجاري العام.

أيضا، أكدت الشركة زيادة المصروفات الأخرى بمبلغ 7.1 مليون ريال، متضمنة ربحًا مسجلاً لمرة واحدة متعلقًا ببيع حقوق أسهم. علاوة على ذلك، فقد بلغ الانخفاض في قيمة الموجودات المالية 11.8 مليون ريال. وذلك، نتيجة لمخاطر الائتمان المعدلة مستقبلاً، متأثرة بشكل أساس بارتداد قناة خدمات التمويل.

معدلات مفاجئة رغم الخسارة

زادت على الرغم من تأثير السنة الماضية المتأثرة بجائحة كورونا، بالإضافة إلى التغير على مستوى معدل ضريبة القيمة المضافة للمشتريات من السنة الفائتة. أيضا، ظلت الإيردات في نفس المستوى لإيرادات السنة الماضية لدول الخليج. ولكن، شهدت الأردن ومصر ومبيعات السلع دون علامة تجارية زيادة ملحوظة. لأ، مبيعات البرسيم مدفوعة بإزالة المخزون، أدت إلى تسجيل ارتفاع إيجابي بنسبة 3.2% مقارنة بالسنة الماضية.

خسائر شركة المراعي
خسائر شركة المراعي

انخفضت تكلفة التمويل بـ 149.8مليون ريال نتيجة لانخفاض معدلات التمويل وقلّ متوسط صافي الدين. ومن ثم، فإن هذا المعدل جرى دفعه بتوليد قوي للتدفقات النقدية الحرة خلال السنة الماضية. بالتأكيد، فقد استعرضت شركة المراعي نتائج الفترة المقارنة لقطاعات التشغيل الرئيسية التي أدت إلى انخفاض صافي الدخل العائد لمساهمي الشركة 21.2%.

وفيما يتعلق بقطاع الألبان والعصائر، فقد قلّت عائدات القطاع بما نسبته 17.5%. وذلك، بسبب 3 عوامل، مثل خليط القنوات السلبي مدفوعا بانخفاض إيرادات القطاع مقارنة بالسنة الفائتة. وذلك، نتيجة لتأثير السنة الماضية لزيادة إيرادات المنتجات الغذائية في فترة كورونا (2020).

بالإضافة إلى ذلك، فقد انخفض الدعم مقارنة بالسنة الفائتة وانعدم الدعم على الأعلاف غير الخضراء. أيضا، التأثير كان بسبب ارتفاع أسعار الأعلاف مدفوعة بالتغير فيما يتعلق بالبرسيم بشكل كامل، أي بما نستبه 10%. كما، زادت تكلفة السلع مدفوعة بالتضخم العام للسلع الأساسية الزراعية وسلع الألبان، وبخاصة منتجات الذرة والصويا.

خسائر شركة المراعي
خسائر شركة المراعي

وفيما يتعلق بقطاع المخبوزات، فقد قلّت أرباح القطاع بمعدل 3.6%، والسبب في هذا هو الاستثمار في المبيعات والتسويق. وبخاصة، عندما نتحدث عن النصف الثاني للسنة، مدفوعة بافتتاح المدارس. وفيما يتعلق بقطاع الدواجن، فقد انخفض ربح القطاع بنسبة 37.3%. لأن، حجم المخزون استمر في الثبات ولم يشهد أي زيادة، إضافة إلى، تأثر الربحية بسبب خليط مبيعات القنوات غير الملائم مدفوعاً بارتفاع إيرادات منتجات التجزئة في منذ عامين بمع بداية انتشار جائحة كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى